Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

الفخفاخ يقيل وزراء النهضة من الحكومة التونسية

انهيار الحكومة سيتسبب في مزيد من التأخير للقيام بإصلاحات اقتصادية عاجلة

قرر رئيس الحكومة التونسية المستقيل إلياس الفخفاخ، إقالة جميع وزراء حركة النهضة بصفته رئيس الوزراء المكلف بتسيير الأعمال.

وقالت رئاسة الحكومة التونسية في بيان، مساء الأربعاء، إن "الفخفاخ قرر إعفاء وزير الشباب والرياضة أحمد قعلول ووزير التجهيز منصف السليتي ووزير الشؤون المحلية لطفي زيتون ووزير النقل واللوجستيك أنور معروف ووزير الصحة عبد اللطيف المكي ووزير التعليم العالي والبحث العلمي سليم شورى، من مهامهم"، وهم وزراء ينتمون إلى حركة النهضة.

كما أضافت أن "الفخفاخ قرر تكليف الحبيب الكشو بمهام وزير الصحة بالنيابة وفاضل كريم بمهام وزير النقل بالنيابة وغازي الشواشي بخطة وزير التجهيز بالنيابة وأسماء السحيري بخطة وزيرة الشباب والرياضة بالنيابة وشكري بلحسن بخطة وزير الشؤون المحلية بالنيابة ولبنى الجريبي بخطة وزيرة التعليم العالي بالنيابة".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وفي وقت سابق، قدم رئيس الوزراء التونسي استقالته. وذكر بيان حكومي أن الفخفاخ قدم استقالته إلى الرئيس قيس سعيد، وذلك بعد تزايد الضغوط في البرلمان للإطاحة برئيس الحكومة بسبب شبهة تعارض مصالح.

وجاءت استقالة الفخفاخ في وقت كانت تسعى حركة النهضة إلى جمع توقيعات للتصويت بسحب الثقة من الحكومة.

ويترأس الفخفاخ منذ 27 فبراير (شباط) الماضي، ائتلافاً حكومياً يضم أربعة أحزاب رئيسة وكتلة برلمانية، هي النهضة والتيار الديمقراطي وحركة الشعب وحركة تحيا تونس وكتلة الإصلاح الوطني.

ويتعين على الرئيس التونسي الآن اختيار مرشح جديد للمنصب. وسيتسبب انهيار حكومة الفخفاخ بعد مرور أقل من خمسة أشهر على تشكيلها في مزيد من التأخير للقيام بإصلاحات اقتصادية عاجلة.

المزيد من العالم العربي