Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

كوريا الشمالية تستعد لـ"عقاب ثأري" ضد الجارة الجنوبية

جهزت ملايين المنشورات الدعائية المناهضة وآلاف البالونات لإرسالها إلى سيول 

عمال في كوريا الشمالية يتابعون أخبار تدمير مكتب الارتباط مع الجنوب (أ ف ب)

أعلنت كوريا الشمالية الأحد أنها جهّزت ملايين المنشورات الدعائية المناهضة لسيول وآلاف البالونات لإرسالها إلى كوريا الجنوبية في "عقاب ثأري" ضدّ الجارة الجنوبية.

وأوردت وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية الخبر غداة إعلان الشمال التجهيز لحملة ترويج منشورات معادية للجنوب، ردّاً على إرسال منشورات معادية لنظام بيونغ يانغ عبر الحدود.

ويقف فارّون من الشمال وراء إرسال تلك المنشورات التي تنتقد الرئيس الكوري الشمالي كيم جونغ أون لانتهاكه حقوق الإنسان وطموحاته النووية. وتُربَط المنشورات عادة في بالونات توجّه إلى الشمال.

ويرى محلّلون أنّ كوريا الشمالية تقوم بسلسلة استفزازات مقصودة بهدف تحصيل تنازلات من كلّ من سيول وواشنطن.

وورد في تقرير نشرته وكالة الأنباء الكورية الشمالية أنّ "التجهيزات لأكبر حملة توزيع منشورات ضد العدو شارفت على الانتهاء".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وأضاف أنّ "مؤسسات نشر وطبع من جميع المستويات في العاصمة جهّزت 12 مليون منشور من جميع الأصناف"، موضحاً أن أكثر من "ثلاثة آلاف بالون من جميع الأصناق، قادرة على إيصال المنشورات إلى عمق كوريا الجنوبية"، قد أصبحت جاهزة.

تجدر الإشارة إلى أن العلاقات بين الكوريتين تجمّدت منذ أشهر عقب فشل قمّة في هانوي العام الماضي بين كيم والرئيس الأميركي دونالد ترمب، وذلك بسبب خلاف حول طبيعة التنازلات التي يجب أن تقدّمها كوريا الشمالية مقابل تخفيف العقوبات المفروضة عليها.

 

المزيد من دوليات