ربع نهائي دوري الأبطال... 6 عرب يحلقون في سماء أوروبا

المغرب بـ3 لاعبين... والجزائر باثنين... ومصر بمحمد صلاح

محمد صلاح في مباراة مع بايرن ميونيخ ثياجو ورافينا ونيكلاس سولي بدوري الأبطال. (رويترز)

حدث تاريخي شهدته الفرق المتأهلة إلى دور ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، بوجود ستة لاعبين عرب، يتنافسون على المربع الذهبي برفقة فرقهم.

تأهل إلى دور الثمانية كل من فرق برشلونة الإسباني، ويوفنتوس الإيطالي، وأياكس الهولندي، وبورتو البرتغالي، ورباعي إنجلترا (مانشستر سيتي، ومانشستر يونايتد، وليفربول، و توتنهام).

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

الفرق السابق ذكرها تضم لاعباً عربياً أو أكثر في صفوف الفريق، فبالنظر إلى أياكس، الذي فجر مفاجأة من العيار الثقيل بإقصاء ريال مدريد، حامل اللقب 3 مرات متتالية، نجد أن الفريق الهولندي يضم بين صفوفه ثلاثة لاعبين من المغرب؛ هم حكيم زياش، زكريا لبيض، ونصير مزراوي، بينما يضم بورتو اللاعب الجزائري ياسين براهيمي، أما مواطنه رياض محرز فهو بين صفوف مانشستر سيتي، بينما يوجد المصري محمد صلاح في صفوف ليفربول.

الوجود العربي في البطولة إن دلّ على شيء، فهو يدل على قوة وتطور اللاعبين العرب، بعض هؤلاء اللاعبين سبقت لهم المشاركة في البطولة الأقوى على مستوى أوروبا؛ مثل صلاح وبراهيمي، إذ تعد هذه النسخة هي الخامسة لهم، وإن كان أبرز إنجاز هو ما حققه "مو" بالوصول إلى نهائي البطولة في نسخة العام الماضي، رغم خسارته أمام ريال مدريد بنتيجة 3-1.

صلاح الأبرز

وصول اللاعب المصري إلى نهائي البطولة برفقة ليفربول، كان الحدث الأبرز خلال الشهور الماضية، فـ"الريدز" كان على مقربة من تكرار إنجاز نسخة 1981 عندما تفوق الفريق الإنجليزي على نظيره الإسباني وتُوج بلقب البطولة.

آخر مرة وصل فيها ليفربول إلى نهائي الأبطال كان في نسخة 2007 عندما خسر أمام ايه سي ميلان بنتيجة 2-1.

الفرعون المصري يسعى لتحقيق "حلمه" بالتتويج بلقب البطولة، كما سبق وأعلن، خاصة أنها المرة الخامسة التي يشارك فيها بالبطولة، فسبقت له المشاركة في نسخة 13/14 برفقة بازل السويسري، ونسخة 14/15 بقميص تشيلسي، ونسخة 15/16 مع روما، إلى جانب الموسم الماضي برفقة ليفربول الإنجليزي، والتي شارك في وصول فريقه إلى نهائي البطولة.

ثلاثي مغربي

فريق أياكس يضم بين صفوفه ثلاثة لاعبين من أصل مغربي، وهذه هي المرة الأولى التي يشارك فيها زياش برفقة فريقه في منافسات ربع نهائي دوري الأبطال، وسبقت له المشاركة في الدوري الأوروبي في نسخة (16/17)، ووصل إلى نهائي البطولة وخسر أمام مانشستر يونايتد بهدفين دون رد.

لم يختلف الأمر كثيراً بالنسبة لـ"نصير مزراوي" و"زكريا لبيض"، فلم يسبق لهما المشاركة في بطولة دوري أبطال أوروبا مسبقاً، وإن كان الأخير كان له ظهور على استحياء في بطولة الدوري الأوروبي مع الفرق التي سبق ولعب في صفوفها.

حضور جزائري

يترأس رياض محرز لاعب مانشستر سيتي الذي مثل فريقه في 5 مباريات في البطولة حتى الآن حضور الجزائر. محرز البالغ من العمر 28 عاماً سبقت له المشاركة في البطولة الأوروبية في نسخة 16/17 برفقة ليستر سيتي، ووصل إلى منافسات ربع النهائي قبل الخسارة أمام أتليتكو مدريد بهدفين لهدف في مجموع لقائي الذهاب والإياب.

على الجانب الآخر يشارك ياسين براهيمي في البطولة الأوروبية للمرة الخامسة، إلا أنه لأول مرة يصل إلى الدور ربع نهائي هذا الموسم.

المزيد من رياضة