Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

تأييد حبس أحمد الفيشاوي سنة لامتناعه عن دفع نفقة ابنته

الفنان المصري لم يسدد مصروفاتها الدراسية في لندن

الممثل المصري أحمد الفيشاوي (مواقع التواصل الاجتماعي)

شهدت قضية الفنان المصري أحمد الفيشاوي وابنته لينا تطوراً جديداً في أروقة المحاكم، وذلك بسبب امتناعه عن تنفيذ أحكام بالنفقة لصالح ابنته (لينا)، حيث لم يسدد مصروفاتها الدراسية ومبالغ أخرى تخص إقامتها في لندن حيث تدرس هناك. والمبلغ الذي أقرت به المحكمة هو 23 ألف جنيه إسترليني، أي ما يعادل نحو 478 ألف جنيه مصري، او ثلاثين الف دولار اميركي، حيث قررت محكمة جنح الدقي، قبول معارضة الفيشاوي على الحكم الصادر ضده بالحبس لمدة سنة للامتناع عن سداد نفقة ابنته شكلاً ورفضها موضوعاً وتأييد حبسه سنة.

نفقات وأجور

وفي تصريحات خاصة، قال شعبان سعيد، محامي لينا الفيشاوي لـ"اندبندنت عربية"، إن المحكمة عاقبت الممثل المصري بالحبس لمدة سنة، بسبب امتناعه عن تنفيذ أحكام نفقات وأجور لمصلحة ابنته، وشمل الحكم بالإضافة إلى الحبس كفالة 2000 جنيه مصري (نحو 124 دولاراً أميركياً)، وغرامة 500 جنيه (نحو 31 دولاراً)، وتعويض قدره 20 ألف جنيه (نحو 1235 دولاراً)، إلى جانب مصاريف وأتعاب محامين بقيمة 50 ألف جنيه (3088.57 دولار).

استئناف خلال 10 أيام

وأضاف المحامي أن من حق الفيشاوي استئناف الحكم خلال مدة لا تتجاوز عشرة أيام، ويمكن أن يحضر محاموه نيابة عنه، لكن ستصدر المحكمة حكمها بشكل نهائي وعليه تنفيذ الحكم سواء بالسداد أو الحبس، أو قد يحصل على حكمٍ آخر حسب ما يتقدم به من أوراق إلى هيئة المحكمة.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وأشار إلى أن القضية مثارة منذ فترة طويلة، وتم الحكم فيها بأن يسدّد الفيشاوي مبلغاً يساوي نفقات ابنته ومصروفاتها الدراسية المتفق عليها مع والدتها مهندسة الديكور هند الحناوي، حيث سافرت ابنتهما البالغة من العمر 15 عاماً الآن إلى لندن بالاتفاق والتراضي، لكنه امتنع عن السداد حتى نشبت الأزمة وما زالت مستمرة.

إقامة غير قانونية

في المقابل، قالت ثناء لحظي، محامية أحمد الفيشاوي، في تصريحات تلفزيونية سابقة، إنه جرى إعلان موكلها بالقضية في محل سكن قديم لم يعد مقيماً فيه، على الرغم من تحرير إنذار رسمي يعلن فيه الفيشاوي مكانه القانوني، ولهذا السبب لم يحضر الجلسة الأولى، ومن ثم لم يتم تقديم المستندات والأوراق اللازمة لإثبات صحة الموقف القانوني لموكلها. وتابعت "إقامة لينا مع والدتها في إنجلترا غير قانونية، خصوصاً أن هناك تباعداً كاملاً بينه وبين ابنته، حيث لا يستطيع رؤيتها منذ أكثر من خمس سنوات".

بيت زوجية

ورغم اكتفاء محامية الفيشاوي بتصريحات مقتضبة، فإن مصادر مقربة من الفنان الشاب أكدت أن هناك تفاصيل جديدة وراء الأزمة، حيث لم يدفع مبلغ الـ23 ألف جنيه إسترليني، لأنه لا يمثل نفقات ابنته بل قيمة إيجار منزل  طليقته هند الحناوي وزوجها الجديد. وذكرت المصادر أن بحوزة الفيشاوي ومحاميته عقد إيجار هذا المنزل ومستندات تفيد بأن هذا البيت ليس منزل "حاضنة" بل شقة زوجية.

المزيد من فنون