Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

الحكومة الإسبانية تدرس إعادة الجماهير إلى ملاعب كرة القدم في الموسم المقبل

من المقرر استئناف الدوري الإسباني في يونيو

كرة الدوري الإسباني (رويترز)

قال مسؤول حكومي رياضي إسباني رفيع المستوى إن المشجعين قد يعودون إلى ملاعب كرة القدم بداية الموسم المقبل.

وتعتقد إيرين لوزانو، رئيسة المجلس الرياضي الإسباني، أن الظروف قد تكون جاهزة بحلول الخريف للسماح بعودة المشجعين، مع بعض القيود.

وقالت الثلاثاء "لم نستبعد ذلك، اعتماداً على كيفية تقدّم الوباء والوضع، يمكننا البدء بالنظر في وضع عدد معين من المشجعين في الملاعب في الموسم المقبل".

ومن المتوقع أن يُستأنف الدوري الإسباني – من دون مشجعين- في عطلة نهاية الأسبوع الثانية من يونيو (حزيران)، بعد نحو ثلاثة أشهر من تعليقه بسبب جائحة فيروس كورونا.

وقالت "الهدف الرئيس الآن هو التمكن من إنهاء الموسم الحالي، ومن الواضح أن الخيار الأفضل الآن هو القيام بذلك بأن تكون المباريات خلف أبواب مغلقة من دون حضور جماهيري، لكن علينا أن نأخذ في الاعتبار أنه عندما نعود إلى الوضع الطبيعي من جديد، يمكن أن يتم إعادة المشجعين إلى الملاعب، طالما أننا نتبع إجراءات السلامة الصحية المعمول بها".

وقالت لوزانو إنها تتوقع أن يتم ملء أجزاء من الملاعب فقط في البداية، مع وجود إرشادات للمسافة الاجتماعية ومواد واقية مثل القفازات والأقنعة التي لا تزال مطلوبة على الأرجح.

وأوضحت أن إسبانيا تريد أن يُنظر إليها كنموذج في كيفية تنظيم الأحداث الرياضية بعد الوباء.

وأضافت "على الصعيد الدولي، قادت إسبانيا الطريق في تنظيم الأحداث الرياضية بأمان، ونريد أن نكون في الطليعة ونصدّر نموذجاً لهذه الحقبة الجديدة من الألعاب الرياضية الآمنة، وهذا لن يكون أمراً يصعب القيام به، سنجد هذا النموذج، الذي سيحتاج الآن إلى مراعاة الكثير من تدابير وضمانات السلامة، والتي من الواضح أنه يجب أن تأخذ في الاعتبار وجود مشجعين في الملاعب".

وقالت لوزانو إن الحكومة تدرس السماح لوسائل الإعلام بتغطية المباريات من موقعها في الموسم الحالي.

وأردفت "إنني أدرك أن الدوري حدث هام ويجب أن تغطيه وسائل الإعلام كافة، ونحن نبحث موقف كل شخص يحتاج إلى المشاركة في المباريات، لمحاولة إنشاء كبسولة تقريباً وضمان عدم انتشار الوباء، ونحن نفكّر بجديّة في السماح للصحافيين بالدخول إلى مباريات الدوري".

"من الناحية الفنية، نعتقد أنه من الممكن القيام بذلك مع الحفاظ على إرشادات التباعد".

وصرحت لوزانو بأنه من المتوقع أن يُسمح لجميع أندية الدوري الإسباني باستئناف الدورات التدريبية الكاملة للفريق ابتداءً من الأسبوع المقبل، على الرغم من أن جميع أجزاء البلاد لن تخضع لنفس القيود المفروضة.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقالت "لقد تم حلّ ذلك من البداية، عندما تعثرت مدريد وبرشلونة، وكان أول شيء ضمان صحة الجميع، ثم كانت الأولوية لضمان نزاهة المنافسة".

وأضافت أنه من المهم أن يعتذر لاعبو إشبيلية الذين خرقوا قواعد العزل في تجمّع مع مجموعة كبيرة من الأشخاص الأسبوع الماضي.

"إنهم يعرفون أنهم ارتكبوا خطأً، لا يمكننا أن نسمح بسلوك مهمل لعرقلة صحة الجميع، ويتعين على اللاعبين أن يدركوا أنهم نموذج يحتذي به الجميع".

وقال الاتحاد الإسباني لكرة القدم إنه سيسمح بمباريات يومي الاثنين والجمعة حتى نهاية الموسم على الرغم من رفض القاضي طلب الدوري الرسمي اللعب في تلك الأيام.

وصرح رئيس الدوري الإسباني، خافيير تيباس، بأنه يريد أن تقام المباريات كل يوم، لكن الاتحاد كان ضد الفكرة.

وقال الاتحاد إنه "يريد أن يظهر بوضوح نواياه الحسنة"، كما أنه مستعد لتمديد الاستثناء حتى بداية الموسم المقبل اعتماداً على كيفية تقدّم الوباء، وما إذا كانت المباريات ستستمر من دون مشجعين.

© The Independent

المزيد من رياضة