Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

رئيس ميلان الإيطالي يؤكد وجود حالات كورونا والنادي يكذبه

باولو مالديني ونجله دانييل لاعب فريق الشباب تعافيا تماماً

رئيس نادي أي سي ميلان الإيطالي باولو سكاروني وأسطورة النادي باولو مالديني (أ.ف.ب)

أكد نادي ميلان الإيطالي، في بيان رسمي، على أن "جميع الاختبارات الطبية التي أجريت حتى الآن على لاعبي الفريق الأول والموظفين الفنيين، أظهرت أنه لم يكن هناك أي حالات إيجابية بفيروس كورونا المستجد".

وأضاف البيان "سيواصل اللاعبون برنامجهم التدريبي الفردي في مركز ميلانيلو، وسيتم الانتهاء من الفحوصات الطبية لجميع اللاعبين والموظفين الذين يقدمون تقارير للتدريب خلال الأيام المقبلة".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

ويأتى تأكيد ميلان على عكس ما قاله باولو سكاروني، رئيس النادي، في تصريحات سابقة، عن وجود حالات جديدة بالفريق مصابة بفيروس كورونا المستجد، مشيراً إلى أن باولو مالديني، المدير الرياضي للنادي، ونجله دانييل لاعب فريق الشباب، تعافيا تماماً من الفيروس.

المعروف أن جميع أندية الدوري الإيطالي تخضع خلال الفترة الحالية لاختبارات فيروس كورونا، في ظل إجراءات العودة إلى التدريبات، من أجل التأكد من سلامة اللاعبين قبل عودة المنافسات.

وكان فيروس كورونا تسبب في تعليق جميع الدوريات الأوروبية الكبرى، بشكل مؤقت، من أجل الحماية من انتشار الفيروس خوفاً من تجمعات الرياضة عموماً، وليست كرة القدم فقط .

وكان الدوري الإيطالي قد توقف بتصدر يوفنتوس جدول الترتيب برصيد 63 نقطة متفوقاً بفارق نقطة واحدة عن لاتسيو، صاحب الوصافة برصيد 62 نقطة، بعد مرور 26 جولة، ويرغب الجميع في إيطاليا في عودة المنافسات من جديد.

المزيد من رياضة