Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

"شارع الحجر" مبادرة لدعم فناني المغرب

يقدم محترفو السيرك والعزف عروضاً على فيسبوك ويلاحقهم عدد كبير من المواطنين

فنانو الشارع كانوا يكسبون قوت يومهم من مشاركتهم في المهرجانات والتظاهرات الفنية الوطنية (مواقع التواصل الاجتماعي)

لدعم فناني الشارع من تداعيات أزمة كورونا، أطلقت فيدرالية المغرب لفنون الشّارع "شارع الحجر".

وتهدف المبادرة الفنية إلى توفير فرص عمل بديلة لفناني الشارع، من خلال بث عروض مباشرة، بمقابل مادي، على صفحة فيدرالية المغرب لفنون الشارع على "فيسبوك".

ويروي طارق ربح، نائب رئيس الفيدرالية أن "المبادرة ولدت بعدما لاحظنا أنّ فناني الشارع ممنوعون من الوجود في الشارع، ويعيشون ظروفاً اجتماعية صعبة".

ويُضيف ربح "استخدمنا صفحة الفيدرالية لتقديم العروض الموسيقية. وبالتزامن مع ذلك، نبحث لهم عن ممولين للبث المباشر ولتخفيف تداعيات أزمة كورونا عليهم".

وبعدما كانت فكرة شارع الحجر مستحيلة في البداية، وفق ربح، "وجدت المبادرة بعد انطلاقها صدى كبيراً، وذلك يرجع لدعم مجموعة من الفنانين المغاربة. وقد وجدنا مَن يمول ويدعم عروض فناني الشارع افتراضياً".

وتفيد الفيدرالية بأن بنك الغذاء في المغرب دعم أكثر من 100 شخص من فناني الشارع، بالإضافة إلى تجاوب المشاهدين ودعمهم الفنانين مادياً.

الدعم النفسي

ويعتبر المتحدث أنّ المبادرة تهدف إلى لفت الانتباه إلى هذه الفئة ومعاناتها، مشيراً إلى "أنّ فئة فناني الشارع من أكثر الفئات هشاشة في المجال الفني".

ويُشارك في المبادرة الفنية الافتراضية فنانون يمثلون مختلف المدن المغربية، وخصوصاً الدار البيضاء والرباط ومراكش ومكناس وأكادير وسلا والمحمدية، عقب تضررهم من فرض حال الطوارئ في المغرب.

ولا تقتصر مبادرة "شارع الحجر" على الدعم المادي لفناني الشارع، بل ثمة دعم نفسي. ويُضيف نائب رئيس الفيدرالية، "بعد مشاركة الفنانين، لاحظنا تجاوبهم وتحسن نفسيتهم، وتحمسهم للفكرة عبر مواصلتهم على صفحاتهم الخاصة تقديم عروض فنية بواسطة تقنية المباشر".

وتختار الفيدرالية كل مرة فناناً أو مجموعة فنية لتقديم عرض مباشر لمدة 30 دقيقة على صفحتها في "فيسبوك".

قيمة الفضاء الافتراضي

ويصل تمويل العرض المباشر إلى 50 دولاراً، تُرسل إلى الفنان بالتزامن مع البث المباشر.

ويُمول البث المباشر للفنان المقترح عبر شحن رصيده الهاتفي، وتخصيص مساعدات مالية له بالتنسيق معه مباشرة. وفي هذا الصدد تستقبل الفيدرالية جميع أشكال التضامن.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

ويُشير الربح إلى أنّ "الوباء جعلنا نُدرك قيمة الفضاء الافتراضي، وبعد الأزمة سيبقى هذا العالم جزءاً مهماً في نشاطاتنا، لأننا حققنا ما كان من الصعب تحقيقه في الواقع".

ويكشف المتحدث أنّ "المبادرة حظيت بآلاف المتابعين، وهذه نسبة مشاهدة مرتفعة. نجحنا في جمع فناني الشارع، الذين كانوا يرفضون في السابق التنسيق ويبتعدون عن المؤسسات، ولديهم نمط حياة مختلف عن الفنانين الآخرين. لقد جعلتهم هذه الأزمة يُدركون أهمية التواصل والتنسيق في ما بينهم لحماية بعضهم بعضاً".

نداء الفيدرالية

وكانت الفيدرالية أطلقت مع بداية الحجر الصحي، نداء عبر "فيسبوك"، عبرت فيه عن قلقها بخصوص الوضع الحرج الذي يعشيه معظم فنانات وفناني الشارع بسبب تداعيات الحجر الصحي والتدابير الوقائية التي اتخذتها السلطات المغربية للوقاية والحد من انتشار وباء كورونا.

وذكّرت الفيدرالية بأن فناني الشارع اعتادوا الاشتغال في الأماكن العمومية وأنهم كانوا يكسبون قوت يومهم من مشاركتهم في المهرجانات والتظاهرات الفنية الوطنية ومن عروض الشارع.

ودعت الفيدرالية الجهات الرسمية وقطاع الثقافة في وزارة الثقافة والشباب والرياضة، إلى الاهتمام خلال الأزمة بهذه الفئات من الفنانين الذين يرتبط نشاطهم بالشّوارع.

المزيد من منوعات