Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

غضب إسرائيلي من إثارة زوالها في مسلسل "النهاية" المصري

تل أبيب تصف العمل بأنه "غير مقبول" والمؤلف يرجئ التعليق

مسلسل الخيال العلمي "النهاية" (مواقع التواصل الاجتماعي)

منذ الحلقة الأولى من مسلسل "النهاية" بطولة يوسف الشريف وعمرو عبد الجليل وأحمد وفيق، وهناك حالة كبيرة من الجدل، خصوصاً أن العمل يدور في زمن مستقبلي، ويفترض حدوث أشياء وأحداث غير موجودة في الواقع، وهو أول مسلسل خيالٍ علمي يتم تنفيذه في الوطن العربي والشرق الأوسط بتقنيات حديثة تشبه الشكل العالمي.

وتدور الأحداث في عام 2120 أي بعد 100 سنة، ويفترض العمل وجود حرب ضروس في العالم نتيجة نقص الموارد، ما يجعل البلاد كلها في حالة من الخراب ويظهر ذلك في صور عديدة.

ويقوم زين أو يوسف الشريف بطل العمل، بمحاولة إنقاذ العالم عبر اختراع أنواع من الطاقة أكثر إفادة للبشر، وتحدث مشكلات لأن بعض الشركات المسيطرة لا تسمح له بذلك في محاولة لفرض سيطرتها.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

تحرير القدس

وفي حلقات المسلسل التي جرى عرضها منذ بداية شهر رمضان، دارت  بعض الأحداث المستقبلية في دولة القدس التي أقيمت بعد زوال إسرائيل، وفي إحدى الحلقات  ظهر أطفال في عام 2120، يتلقون دروساً بخصوص "حرب تحرير القدس"، ويُعلِّق المُعلِم بقوله "عندما حان الوقت للدول العربية للقضاء على عدوها اللدود، اندلعت الحرب والتي سميت حرب تحرير القدس، التي انتهت سريعاً، وأدت إلى دمار إسرائيل قبل مرور 100 عام على تأسيسها".

وبعد إذاعة هذه الحلقات أثيرت عاصفة غضب من قبل إسرائيل، حيث اعتبرت أن توقع المسلسل زوال دولتها غير مقبول، وأصدرت بياناً نقلته صحيفة "جيروزالم بوست"، جاء فيه أن المسلسل يتحدث عن زوال إسرائيل على يد دول عربية، حيث شددت الخارجية الإسرائيلية على غضبها الشديد من محتوى العمل، ووصفته بأنه "مؤسف وغير مقبول على الإطلاق، خصوصاً بين دولتين أبرمتا اتفاقية سلام منذ 41 عاماً".

 

علاقة المسلسل بكورونا

وتواصنا مع مؤلف المسلسل السيناريست عمرو سمير عاطف، الذي أكد أنه حتى الآن لا يستطيع التعليق على هذا البيان، وربما يحتاج الأمر إلى عدة أيام حتى يكون الرد أكثر دقة ووضوحاً.

وعلق على تنبؤ العمل بنهاية العالم تزامناً مع انتشار فيروس كورونا ووجود مخاطر عالمية بقوله "إن الموضوع لم يكن متعمداً بل حدث بالصدفة، وفكرة المسلسل كانت موجودة لديّ قبل ظهور كورونا في بداية العام الحالي بفترة طويلة".

وتابع "كنت قد تمنيت أن أقدم فكرة مسلسل خيال علمي، ووجدت أن يوسف الشريف لديه أيضاً الرغبة نفسها، وقال لي إنه يريد تقديم عمل تدور أحداثه في المستقبل، وهذا الالتقاء والتعاون هو ما جعل المشروع يرى النور، وقد بدأنا التنفيذ وخرج المسلسل في هذا التوقيت ليربط البعض بينه وبين نهاية العالم بعد انتشار جائحة كورونا بشكل لم يكن يتخيله أحد".

 

مدة التصوير

مسلسل النهاية تم تصوير بعض المشاهد الخارجية منه في مدينة "السلط" بالأردن، وصورت معظم المشاهد الداخلية في عدد من الاستوديوهات بالقاهرة، وتم التحضير له نحو ثمانية أشهر واستغرق التصوير أربعة أشهر. ويعتبر خامس لقاء بين المؤلف ويوسف الشريف، حيث تعاونا من قبل في مسلسلات "كفر دلهاب" و"رقم مجهول" و"الصياد" و"لعبة إبليس".

كما تعاونا معاً أيضاً في فيلم "بني آدم"، الذي عُرض في عام 2018، وتدور أحداثه في إطار بوليسي تشويقي مثير حول رجل الأعمال آدم الذي يُتهم بأعمالٍ إجرامية، في الوقت الذي تلجأ إليه الشرطة في مهمة خطيرة. وشارك في بطولة الفيلم أحمد رزق ودينا الشربيني وهنا الزاهد.

المزيد من فنون