Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

4 عرب بين أكثر لاعبي العالم خوضاً المباريات الدولية مع بلادهم

بدر المطوع وسيرخيو راموس يهددان عرش المصري أحمد حسن عميد اللاعبين

سيرخيو راموس قائد منتخب إسبانيا (رويترز)

توقّفت منافسات كرة القدم بصورة شبه تامة خلال الفترة الأخيرة، نظراً إلى تفشي فيروس كورونا (كوفيد 19) في معظم دول العالم، وبعيداً عن الضرر الشديد الواقع على (فيفا) والاتحادات القارية التابعة إليه ولجان المسابقات بالاتحادات الأهلية التي ستكون في حاجة إلى إعادة جدولة مباريات المنتخبات في شتّى البطولات القارية والدولية، في ظل ضيق شديد في الوقت وجداول مزدحمة لمسابقات الأندية، يظل من بين الأكثر ضرراً من توقف مباريات المنتخبات هم بعض اللاعبين الحاليين الذين يمتلكون عدداً ضخماً من المباريات الدولية بقمصان بلادهم، ويسعون للتقدم في لائحة الأكثر مشاركة بحثاً عن اقتناص لقب "عميد لاعبي العالم".

ويحتل لاعب الوسط الدولي المصري السابق أحمد حسن قمة جدول اللاعبين الأكثر مشاركة مع منتخبات بلادهم في مباريات دولية برصيد 184 مباراة، وله 33 هدفاً دولياً، وعدد ضخم من البطولات القارية والجوائز الفردية، إذ حقق لقب بطولة أمم أفريقيا أربع مرات أعوام 1998 و2006 و2008 و2010.

ويأتي في المركز الثاني قلب دفاع المنتخب المكسيكي السابق كلاوديو سواريز برصيد 179 مباراة، ثم عميد لاعبي العالم السابق مهاجم المنتخب المصري وهدافه حسام حسن بـ178 مباراة و69 هدفاً دولياً، وقد لحق به مهاجم المنتخب الكويتي بدر المطوع برصيد المباريات نفسه، وله 56 هدفاً دولياً، وهو أقرب اللاعبين الحاليين في العالم لتهديد عرش أحمد حسن، وكذلك حارس مرمى المنتخب السعودي وعميد لاعبي العالم سابقاً محمد الدعيع.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

ويحلّ حارس المنتخب الإيطالي الأسطورة جيانلويجي بوفون، في المركز السادس، الذي وصل إلى 176 مباراة مع الآزوري، حقق خلالها ألقاباً وجوائز مهمة، أبرزها كأس العالم 2006.

أمّا المركز السابع، فينتظر قلب دفاع المنتخب الإسباني سيرخيو راموس، الذي وصل إلى 170 مباراة، ومن المفترض أن يزيد عدد مشاركاته حين يخوض سلسلة من المباريات المؤجلة لإسبانيا عقب عودة النشاط الكروي عالمياً.

ووصل راموس إلى هذا الرقم الضخم من المباريات الدولية، بفضل ثباته في دفاع إسبانيا سنوات طويلة، فاز خلالها بلقبين لبطولة أمم أوروبا عامي 2008 و2012 ولقب كأس العالم عام 2010.

وفي المركز الثامن قلب دفاع منتخب الإكوادور السابق إيفان هورتادو بـ168 مباراة دولية، ثم لاعب الوسط الدفاعي اللاتفي السابق فيتالييس أستافييفس، وله 167 مباراة بالمشاركة مع حارس مرمى منتخب إسبانيا التاريخي المعتزل إيكر كاسياس الذي فاز هو الآخر بلقبي بطولة أمم أوروبا عامي 2008 و2012، ولقب كأس العالم 2010.

المزيد من رياضة