كريستيانو رونالدو يتبرع بمعدات طبية منقذة للحياة لمستشفيات البرتغال

يساعد المهاجم ووكيله في تجهيز ثلاثة أجنحة طبية في مستشفيات لشبونة وبورتو

كريستيانو رونالدو قائد المنتخب البرتغالي (رويترز)

تبرع كريستيانو رونالدو، ووكيله خورخي مينديز، بمعدات طبية لإنقاذ الحياة للمستشفيات البرتغالية في الوقت الذي تقاتل فيه البلاد لعلاج مرضى فيروس كورونا.

وتبرع الثنائي بمعدات طبية لجناحين في مستشفى "سانتا ماريا" في لشبونة، بما في ذلك 20 سريراً وأجهزة تهوية وأجهزة مراقبة القلب ومضخات الحقن والمحاقن، وسيعمل الاثنان أيضاً على تجهيز جناح في مستشفى "سانتو أنطونيو" في بورتو.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقال باولو باربوسا، رئيس مجلس إدارة سانتو أنطونيو، في بيان "نريد أن نشكر رونالدو ومنديز على هذه المبادرة، التي كانت مفيدة للغاية في الوقت الذي تحتاج فيه البلاد إلى الجميع بشدة".

وأبلغت البرتغال حالياً عن 2362 حالة إصابة بفيروس كورونا و30 وفاة، وهو عدد أقل بكثير من الدول المجاورة مثل إسبانيا، ولكن نظام الرعاية الصحية في البلاد أصبح مرهقاً بالفعل.

وكشف رئيس الوزراء أنطونيو كوستا أن الحكومة اشترت بالفعل 500 مروحة تهوية وأربعة ملايين قناع من الصين في مقابلة يوم الاثنين، بينما تستعد البلاد لزيادة في الحالات.

وأعلنت البرتغال حالة الطوارئ الأسبوع الماضي مع قيود على تحركات الناس.

المزيد من رياضة