Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

خبير صحة في هارفارد يطالب بحجر صحي شامل في أميركا

آشيش جا مدير "معهد الصحة العالمية" في الجامعة يريد ربح الوقت للحكومة كي تتمكن من إعادة تقييم الوضع

المختبرات الطبية والصيدلية في سباق مع الزمن لإيجاد عقار لفيروس كورونا (رويترز) 

دعا آشيش جا، مدير "معهد هارفارد للصحّة العالمية" Harvard Global Health Institute، إلى تطبيق حجرِ صحي كامل على المستوى الوطني في جميع أنحاء الولايات المتحدة، وسط حال الذعر التي تلفّ البلاد، واصفاً نظام الرعاية الصحية الأميركي بأنه "غير مهيّأ" للتعامل مع الوباء.

وقال في حديث أجراه معه برنامج "مورنينغ جو" الذي تبثّه شبكة "إن بي سي" الأميركية: "إن مستشفياتنا وغرف الطوارئ ليست جاهزة. هناك خياران أمامنا، إما يمكننا تطبيق حجر صحّي وطني الآن لمدة أسبوعين، كي نتمكّن من الإمساك بزمام الأمور ومن ثمّ نعاود تقييمها. أو يمكننا الانتظار أسبوعاً آخر، وعندها ستكون الأمور فظيعة حقّاً، بحيث قد نُضطّر إلى ذلك".

وحضّ المواطنين الأميركيّين على اتّباع نصيحة الدكتور أنطوني فاوسي في شأن اعتماد ممارسة التباعد الاجتماعي. وأوضح جا أنه "بالنسبة إلى الأمور غير الأساسية، يجب على الأفراد البقاء في المنازل والابتعاد عن التجمّعات العامّة. وبالتأكيد، التوقّف عن ارتياد الحانات والمطاعم".

ورأى مدير "معهد هارفارد للصحّة العالمية" أن الأمر سيكون شديد الصعوبة وقاسياً جدّاً من الناحية الاقتصادية، لكن البديل عنه سيكون أكثر تدميراً على الصعيد الاقتصادي". وأضاف أن الوضع معقّد و"نحن عالقون بين صخرةٍ ومكان صلب، وعلينا القيام بالاختيار الصحيح".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وتحدّث الخبير في الصحّة أيضاً إلى برنامج Bill Hemmer Reports الذي تبثّه قناة "فوكس نيوز" الأميركية، قائلاً إنه يودّ أن تبالغ الولايات المتّحدة في ما يتعلّق بوباء فيروس كورونا.

ورأى آشيش جا أنّ "الدكتور طوني فاوسي كان على حقّ تماماً عندما قال: أملي الأكبر هو أن نبالغ في ردّة فعلنا. إنّ خوفي الأكبر هو أن نقلّل من ردّة الفعل. إنّ كلفة المبالغة في ردّة الفعل لها عواقب اقتصادية خطيرة، لكن كلفة التقليل من ردّة الفعل ستُقاس بالأرواح البشرية".

وكان مجلس الأمن القومي الأميركي قد غرّد عبر حسابه على "تويتر" يوم الأحد في محاولة لتبديد شائعات عن وجود حظر وطني، قائلاً "سرت شائعات من خلال رسائل نصّية خاصّة عن وجود حجر صحّي وطني، هذه الأخبار كاذبة. ولا يوجد أي اعتزال قومي".

وأضاف أنّ "مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها تنشر أحدث الإرشادات في ما يتعلّق بفيروس COVID-19 وستواصل فعل ذلك".

وسُجلت 4661 حالة إصابة بفيروس كورونا في الولايات المتّحدة و85 حالة وفاة حتى الآن.

وقد أوصت "مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها" بإجراء حظر لمدّة أسبوعين على جميع التجمّعات التي تزيد على 50 شخصاً كجزءٍ من المعركة لاحتواء انتشار العدوى.

© The Independent

المزيد من دوليات