Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

نجاة رئيس الوزراء السوداني من محاولة اغتيال

عبد الله حمدوك يؤكد أن استهدافه لن يوقف "مسيرة التغيير"

قال رئيس وزراء السودان عبد الله حمدوك إن محاولة الاغتيال التي استهدفت موكبه اليوم الاثنين التاسع من مارس (آذار) لن توقف "مسيرة التغيير" في البلاد، وقال على تويتر "ما حدث لن يوقف مسيرة التغيير ولن يكون إلا دفقة إضافية في موج الثورة العاتي".
 


وكان رئيس وزراء السودان نجا من محاولة اغتيال فاشلة تعرّض لها باستخدام سيارة مفخخة استهدفت موكبه، بحسب وسائل إعلام سودانية.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

محاولة اغتيال فاشلة

وأفاد التلفزيون السوداني ومصدر في مجلس الوزراء بأن رئيس الوزراء عبد الله حمدوك نجا من محاولة اغتيال استهدفت موكبه في العاصمة الخرطوم، وأضاف التلفزيون أن حمدوك نُقل إلى مكان آمن.

ولاحقاً، أكد مدير مكتب حمدوك علي بخيت نجاة رئيس الوزراء السوداني من اعتداء عبر تفجير عند مرور موكبه في العاصمة السودانية، وكتب بخيت على فيسبوك أن انفجاراً وقع عند مرور سيارة عبد الله حمدوك، لكن لم يصب أحد.

التعامل بحسم

وسط هذه الأجواء، قال وزير الإعلام السوداني فيصل صالح إنه سيتم التعامل بحسم مع كل "المحاولات الإرهابية" وتفكيك النظام القديم، وأضاف صالح "تعرض موكب السيد رئيس مجلس الوزراء عبدالله حمدوك صباح اليوم إلى هجوم إرهابي أثناء سيره من منزله إلى رئاسة مجلس الوزراء"، وأشار إلى أنه "سيتم التعامل بالحسم اللازم مع كل المحاولات الارهابية والتخريبية، والمضي قدماً في تنفيذ مهام الثورة وتفكيك ركائز النظام القديم"، وأوضح أن التحقيقات جارية لتحديد المسؤول عن الهجوم.

وكتب الأمين العام لـ "حزب المؤتمر السوداني" خالد عمر على حسابه في "تويتر" ان "محاولة اغتيال حمدوك حلقة جديدة من حلقات التآمر للانقلاب على الثورة السودانية".

بعد الإطاحة بالرئيس عمر البشير

وعُين حمدوك على رأس حكومة انتقالية بعد الإطاحة بالرئيس عمر البشير، الذي حكم البلاد لفترة طويلة، العام الماضي، وأظهرت لقطات بثتها محطات تلفزيون إقليمية ووسائل للتواصل الاجتماعي موكباً، وفيه عدد من السيارات الرياضية المتعددة الأغراض البيضاء التي لحقت بها أضرار وسيارة تعرضت لأضرار جسيمة.
وقال ثلاثة شهود لوكالة "رويترز" إن الهجوم وقع قرب المدخل الشمالي لجسر كوبر الذي يربط شمال العاصمة بوسطها حيث يقع مكتب حمدوك، وأشاروا إلى أن الموكب استُهدف على ما يبدو من منطقة مرتفعة.

المزيد من العالم العربي